كيف يؤثر غذاء الأم الحامل على تكوين أسنان الجنين

اسم المؤلف : دكتور عمادالدين حامد

تم الأضافه : 02-10-2016 الساعه 12:12 PM

الغذاء الجيد ذو أثر كبير على الفرد ومقدرته الجسدية والعقلية ،. وسلامة صحة الأم وغذاؤها الجيد ضروريان لإنجاب طفل سليم معافى.

أهمية الفيتامينات لصحة الفم و الأسنان:

                                                                          

 فيتامين   A:

مصدره: الأسماك واللحوم والبيض والكبد والحليب.

نقصه يؤدي إلى: تأخر بزوغ أسنان الطفل الرضيع وعند بزوغ أسنانه تكون بلون كامد وتفقد اللمعة المعتادة للأسنان.

فيتامين  C:

مصدره: الخضروات والحمضيات بصورة خاصة, الجوافة والليمون والبرتقال.

نقصه يؤدي إلى: تضخم اللثة حيث تصبح إسفنجية القوام وذات لون أحمر ونازف

فيتامين D:

مصدره : الحليب والبيض والسمك. وكذلك يقوم الجسم بإنتاج هذا الفيتامين عند تعرض الجسم المكشوف لأشعة الشمس.

نقصه يؤدي إلى: ظهور مرض لين العظام وتأخر بزوغ الأسنان وكذلك إلى تشوهات في شكلها، وارتفاع في نسبة  حدوث تسوس  فى الأسنان.

فيتامين K:

مصدره:أوراق النباتات الخضراء مثل السبانخ والملفوف والزيوت النباتية.

نقصه يؤدي إلى نزيف في الغشاء المخاطي للفم وغيابه يؤدي ارتفاع كبير في نسبة تسوس الأسنان.

مجموعة فيتامين ب المركب:

مصدره:قشر الحبوب، الخضار والفواكه. وتقوم أمعاء الإنسان بإنتاج قسم من هذه الفيتامينات

نقصها يؤدي إلى: ضعف في قوة اللسان وتشققات بالشفاه.

حمض الفوليك:

مصدره: الحليب والبيض والكبد.

نقصه يؤدي الى: ظهور التهابات فى أنسجة الفم الرخوة ,فقر دم , هبوط في الوزن .

 

الكالسيوم و الفسفور :

تتوفر تلك الأملاح بغزارة فى  الحليب، السردين ,السالمون ، الماكريل، حبوب السمسم، فول الصويا، الكرنب المطهو، العسل الاسود، التين والفواكه المجففة،  والبقول المطبوخة مثل اللوبيا والفاصوليا وكذلك اللوز والبندق والفول السوداني.

هذه المعادن مهمة لضمان النمو السليم لعظام الجنين وأنسجة جسمه وأسنانه، بالإضافة إلى النمو العقلي والمحافظة على صحة عظام وأسنان الأم أيضاً.

الحديد:

و هو موجود في الحليب ، البيض، الخبز المصنوع من القمح، الفواكه المجففة ، والأطعمة التي تحتوي على أنواع الحبوب المختلفة

 يدخل في تكوين الهيموجلوبين الذي ينقل الأكسجين إلى الجنين.

من نصائح طبيب الأسنان :

على الأم الحامل أن تتجنب حدوث ثلاثة عوامل خلال فترة حملها لأنها قد تؤثر سلباُ على طفلها المولود:

أولاُ:  أثبتت الدراسات ان التهابات اللثة العميقه عند الأم خلال فترة الحمل  تزيد من نسبة الولادة المبكرة للجنين وصغر أوزان حديثي الولاده وذلك بسبب زيادة عدد البكتيريا المنتقلة للجنين عبر المشيمة .

ثانياُ: تحذير هام جدا للأم الحامل  بعدم تناول المضادات الحيوية وخصوصا عقار التتراسيكيلين  , حيث تترسب أجزاء من هذا الدواء في مادة الأسنان  لدى الجنين بشكل دائم, و تظهر الأسنان بعد الولادة بلون يترواح من الأسود إلى البني الرصاصي.

ثالثاً: في بعض الأحيان قد تصاب الأم الحامل بأنواع من العدوى الفيروسية او البكتيرية و خصوصاً مابين الشهر الخامس والتاسع و تؤدى إلى حمى مما قد يؤثر على التوازن بين الكالسيوم والفوسفور في دورتها الدموية, و هذا ينعكس على تكون أسنان الجنين

الموقع : http://www.thecairodentist.com/archives/398

التعليقات

يجب تسجيل الدخول اوﻻ ﻻضافه تعليق